الخميس، 26 فبراير، 2009

حفل توقيع أَضخم كتاب وثائقي مصور عن المسجد الأقصى المبارك

شهد يوم الخميس الموافق 12/2/2009م أول حفل لتوقيع أَضخم كتاب وثائقي مصور عن المسجد الأقصى المبارك من تأليف المؤرخ العربي الدكتور محمد غوشه, والذي خرج إلى حيز النور قبل أيام فقط وذلك في قاعة الفندق الوطني في القدس، وقد حضر حفل التوقيع نخبة من المفكرين والأكاديميين ورجالات الدين المسلمين والمسيحيين احتفاءً بهذا الكتاب الضخم والذي يجسد كافة المعالم الإسلامية المعمارية في المسجد الأقصى بطريقةٍ غير مسبوقة.
وقد تحدث عدد من المؤرخين عن أهمية الكتاب وقدر مؤلفه الدكتور غوشه كان منهم المؤرخ المقدسي فهمي الأنصاري والخبير الأمريكي العالمي الدكتور روبرت شيك الذي قال إن هذا الكتاب هو أضخم الكتب التي تم نشرها عن المسجد الأقصى وأكثرها توثيقاً بالإضافة إلى أنه أجمل الكتب وأفخم الكتب المطبوعة عن مدينة القدس على الإطلاق، وتحدث الأستاذ المؤرخ فهمي الأنصاري أن الدكتور محمد غوشه يستحق بجدارة التكريم لأن عمله هذا لم يسبقه إليه أحد سيما وأن توثيق المسجد الأقصى بهذه الطريقة وطباعة الكتاب بهذه الفخامة تُسجل له ولأعماله المعروفة في تاريخ وتراث القدس.
ويشتمل الكتاب على حوالي 300 صورة ملونة عالية الحدة كلها من تصوير المؤلف الدكتور غوشه بالإضافة إلى توثيق معماري شامل لكل أثر وحجر في المسجد الأقصى ضمن صفحات كبيرة الحجم حيث سيتم الإعداد لأكثر من حفل توقيع للكتاب في عدد من العواصم العربية على رأسها الرياض وعمان والدوحة وأبو ظبي والقاهرة .وقال الدكتور مؤلف الكتاب محمد غوشه إن إصدار كتاب عن المسجد الأقصى بهذا الحجم وهذه الجودة وهذا التوثيق الدقيق والمعاصر يعكس حتماً أهمية المكان وقداسته ورمزيته، ويدعو إلى الاهتمام به بشكل أكبر، لتترسخ أهمية المسجد الأقصى في كل بيت عربي ليبقى قلبَ القدس النابض جامعاً للعرب والمسلمين كلما تذكروا ماضيهم وأرادوا أن يبقوا على حاضرهم ومستقبلهم .كما أنّ هذا الكتاب جاء بشكله الحالي ليكحل عيون من يعشق المكان بصور حجارة المسجد الأقصى المبارك، ويكشف جوانب جمالية في المسجد الأقصى المبارك كانت دوماً غائبةً عن عيون من يعشقون المكان ولم يزوروه، فالمتصفح للكتاب يشعر وكأنه في زيارة حقيقية للمسجد الأقصى يتأمل فيه كل أثر وحجر.
كما سيكون هناك حفل توقيع للكتاب في أكثر من عاصمة عربية وبرعايات رسمية حيث سيكون هناك حفل توقيع للكتاب في اجتماعات منتدى الفكر العربي برعاية سمو الأمير حسن في 3/3/2009 كما سيجري حفل توقيع آخر في معرض الرياض الدولي للكتاب في 9/3/2009 برعاية رسمية سعودية وكذلك حفل توقيع آخر في الدوحة يوم 23/3/2009 في دار الوثائق القطرية وبرعاية رسمية قطرية، وحفل توقيع في بيروت برعاية الدكتور زهير شكر رئيس الجامعة اللبنانية بالإضافة إلى حفل آخر في دار الكتب المصرية برعاية الدكتور محمد صابر عرب رئيس مجلس ادارة دار الكتب.
يُذكر أن الدكتور محمد غوشه حائز على سلسلة من الجوائز العالمية في تاريخ القدس منها جائزة عبد المجيد شومان العالمية للقدس وجائزة منظمة العواصم والمدن الإسلامية وغيرهما.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق